ضمن مشروع ممول من ” UNDRR “وبالتعاون مع “وحدة ادارة الكوارث في رئاسة مجلس الوزراء”ورشة عمل لـ”مؤسسة الحريري ” و” خلية اتحاد صيدا – الزهراني “حول مرونة القطاع الصحي والمجتمع في” طرابلس وصيدا وصور”


في اطار مشروع ” اعادة البناء بشكل افضل النهج القائم على الوقاية ومعرفة المخاطر في مدن “طرابلس وصيدا وصور” والممول من  “مكتب الأمم المتحدة للحد من مخاطر الكوارث – UNDRR ” بالتعاون مع وحدة ادارة مخاطر الكوارث في رئاسة مجلس الوزراء، نظمت “مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة “بالتعاون مع ” خلية إدارة مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيدا – الزهراني ” ورشة عمل حول مرونة القطاع الصحي والمجتمع ” تخللها نقاش حول خبرات الشباب في مجال المشاركة في إدارة الكوارث وسبل تمكين هذا القطاع من مواجهتها .

وتأتي هذه الورشة من ضمن مجموعة ورش عمل ولقاءات وجلسات تشاورية في المدن الثلاث لتحديد المشاكل والخروج بتوصيات بهذا الخصوص. وجرى خلال الورشة تدريب الحضور على المصطلحات الأساسية لإدارة الكوارث واستعراض تجارب البلديات المشاركة في هذا المجال بالإضافة الى تدريب على مهارات التواصل الفعال، على ان تساهم هذه الورشة ببناء قدرات الشباب للمساعدة في صياغة خطة عمل تهدف لتعزيز المرونة الصحية.

شارك في الورشة التى عقدت في “قاعة مصباح البزري” في بلدية صيدا : نائب رئيس اتحاد بلديات صور الأستاذ حسن حمود وطبيب قضاء صور الدكتور وسام غزال ، ومدير وحدة إدارة الحد من مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صور الأستاذ مرتضى مهنا ، ومدير خلية إدارة الحد من مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيدا الزهراني المهندس مصطفى حجازي ، ومدير وحدة إدارة الحد من مخاطر الكوارث والأزمات في بلدية طرابلس الأستاذ نواف العلي ” ومجموعة من طلاب وطالبات كلية الصحة العامة في الجامعة اللبنانية – الفرع الخامس في صيدا، وموظفون ومتطوعون من “إدارة الكوارث”  في المدن الثلاث ومن فرق المستجيب الأول في صور ، ومن فريق عمل مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة .

استهلت الورشة بترحيب من المهندس مصطفى حجازي باسم” خلية ادارة  الحد من مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيدا –الزهراني .

ثم تحدث مدير المشروع من قبل مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة المهندس بدر عبد النبي عن ” إعادة البناء بشكل أفضل –النهج القائم على الوقاية ومعرفة المخاطر” .

وكان عرض من  مسؤولة الحد من مخاطر الكوارث الأستاذة لارا أبو ظهر حول ” الأطر العالمية والإستراتيجية الوطنية للحد من مخاطر الكوارث والأزمات “.

وتلى ذلك نقاش حول دور البلديات في إدارة الكوارث أداره المحامي احمد كساب ، عرض بعده الأستاذ مرتضى مهنا” التجربة الرائدة لإتحاد بلديات صور في مجال إدارة  الحد من مخاطر الكوارث والأزمات ” .

وتحدث المهندس مصطفى حجازي مجددا ، مستعرضاً أهمية التشبيك واستخدام التكنولوجيا في إدارة الكوارث انطلاقاً من تجرية خلية اتحاد بلديات صيدا  -الزهراني في مواجهة الأزمات المتلاحقة خلال العامين الأخيرين .

وعرض الأستاذ نواف العلي لتجربة وحدة إدارة الحد من مخاطر الكوارث في بلدية طرابلس في مواجهة وباء كورونا .

أعقب ذلك عرض من الأستاذة لارا أبو ظهر حول سبل تمكين المدن من مجابهة الكوارث ، ومن مسؤول المرونة الصحية الأستاذ محمد إسماعيل حول “سبل تمكين القطاع الصحي في مواجهة الأزمات “.

ثم عقدت جلسة تدريبية حول “مهارات التواصل الفعال ” ادارتها وحاضرت فيها السيدة معادن الشريف.

واختتمت الورشة بكلمة لكل من لمدير المشروع المهندس بدر عبد النبي والمهندس حجازي .

على ان تصدر عن هذه الورشة توصيات بخطة عمل لتعزيز المرونة الصحية في المدن الثلاث وتمكين القطاع الصحي من مواجهة الكوارث. 

أخبار مشابهة