“تغيير الصورة النمطية للمرأة في الإعلام”، في جلسة نقاش ثانية مع الإعلاميين والإعلاميات من تنظيم الهيئة الوطنية لشؤون المرأة ومكتب اليونسكو في بيروت.

عقدت الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية ومكتب اليونسكو الإقليمي في بيروت جلسة نقاش ثانية حول “تغيير الصورة النمطية للمرأة في الإعلام” وذلك في إطار برنامج “دور المؤسسات الإعلامية في تعزيز أوضاع النساء” الذي تنفّذه الهيئة واليونسكو.

شارك في اللقاء السيدة كلودين عون رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية والسيد جورج عوّاد مسؤول برامج الاتصال والمعلومات في مكتب اليونسكو وإعلاميات وإعلاميون من عدد من المؤسسات الإعلامية المرئية والمسموعة والمكتوبة والإلكترونية. ويأتي هذا اللقاء في إطار تنفيذ التدخلات التي أوردتها الخطة الوطنية لتنفيذ قرار مجلس الأمن 1325 حول المرأة والسلام والأمن والتي أقرتها الحكومة عام 2019 والتزمت الدولة اللبنانية بتنفيذها.

وأدارت الخبيرة ميرا عبدالله مديرة التواصل في المنظمة العالمية للصحف ومدرّبة إعلامية متخصصة بالجندر الجلسة الأولى بعنوان “التأثير على اللاوعي”. كما قدّم المدرب على التواصل والصحافة البناءة ميلاد حدشيتي الجلسة الثانية بعنوان: “الإعداد المتوازن للتقارير الإعلامية”.

أخبار مشابهة