“إل جي” ترتقي بتحوّلاتها الرقمية من خلال افتتاح مركز إتصالات سحابية جديد

أعلنت شركة “إل جي الكترونيكس” عن افتتاح مركز الاتصال السحابي الجديد في الولايات المتحدة، مما أدى إلى الارتقاء بالتحول الرقمي السريع للشركة مع زيادة تحسين جودة خدمة العملاء وكفاءتها. بعد أمريكا الشمالية، تخطط “إل جي” لفتح مراكز الاتصال السحابية في عشرات البلدان الإضافية، بما فيها أستراليا والبرازيل وكندا وفرنسا وإيطاليا وفيتنام هذا العام، وفي سوقها المحلي في كوريا الجنوبية في أوائل عام 2022.

سيؤدي تنفيذ النظام القائم على السحابة، إلى إنشاء تجربة أفضل للعملاء ونتائج أكثر إيجابية. يسمح النظام لممثلي خدمة عملاء “إل جي” بالعمل بشكلٍ تعاوني وفعّال من مواقع مختلفة، مما يلغي الحاجة إلى التواجد في نفس المساحة المكانية، فيقلل من احتمال حدوث حالة الحجر الصحي. ومع إمكانية تحويل الكلام إلى نص (STT) التي تحول المكالمات الصوتية إلى نص مكتوب بسرعة وبدقة، يمكن لممثلي خدمة العملاء البحث بسهولة وسرعة عن المشكلات والأسئلة المتكررة والاستجابة لها.

أما إذا كان هناك تراكم بسبب حجم المكالمات الكبير، يقترح Cloud Call Center خياراً بديلاً أسرع، مثل “التحدث” إلى روبوت محادثة على موقع خدمة عملاء “إل جي” أو أي منصة وسائط اجتماعية أخرى. سيتوفر تقدير دقيق لوقت الانتظار في المستقبل القريب. يتم تشغيل النظام إما بواسطة Amazon Connect أو Genesys Cloud.

في هذا الإطار، قال المدير التنفيذي لمركز إدارة خدمة العملاء في “إل جي إلكترونيكس” يو كيو مون: “يقوم مركز الاتصال السحابي الجديد من “إل جي” بترقية وتحسين تقديم خدماتنا بشكلٍ نشط، كما أنه يساعدنا على ضمان أفضل النتائج الممكنة للعملاء”، مضيفاً: “من خلال المزيد من الخيارات المفيدة، يمكن لعملاء “إل جي” تلقي الدعم الذي يحتاجون إليه بالطريقة الأنسب لهم”.

أخبار مشابهة