بيان صادر عن حزب سبعة

أصدر حزب سبعة بياناً جاء فيه: بعد مرور أكثر من ٩ أشهر على تكليف السيد الحريري أحد أوجه المنظومة المدمّرة، ها نحن نؤكد مجدداً أنه لا حل بيد هؤلاء المكلفين الفاشلين والمكلف الفاشل، وبعد تحمل الشعب اللبناني الكثير من المراهقات والمماطلات بين أحزاب السلطة عامة والرئيسين عون والحريري خاصة، انتهى الكلام بينهم اليوم وبكل وقاحة بعبارة “الله يعين لبنان”. يؤكد أركان هذا النظام مرة أخرى أننا أمام ثُلة من المجرمين الغير آبهين بشعبنا ووطننا. ثُلة ستدفع الثمن غالياً عاجلاً ام آجلاً دون أي شك.ندعو المواطنين اليوم للتحرك بجدية وقوة للضغط لتشكيل حكومة مستقلة خلال أيام وليس أشهر، حكومة تكون قادرة على الحد من الإنهيار الحاصل وتحضر للانتخابات النيابية. على رئيس الجمهورية الدعوة للاستشارات النيابية الملزمة للتسريع بتشكيل الحكومة. كما نحمل أحزاب السلطة مسؤولية أي تدهور في الوضع الأمني بعد اعتذار الحريري وسنعتبر أي تدهور في هذا الاطار هو عمل مدبّر وجريمة منظمة على أمن جميع المواطنين. كما نؤكد أنه لن تمرّ الالاعيب الميليشيوية المعتادة للسلطة التي تأخذ وطننا في كل مرة رهينة بيد مجرمين اصبحوا معروفين عالميا.
https://www.facebook.com/1234196636614228/posts/4520125791354613/

أخبار مشابهة