بيان صادر عن الاتحاد العمالي العام

أعلن الاتحاد العمالي العام تأييده لهيئة التنسيق النقابية وموقفها الذي تضمنه بيانها الصادر في 27 حزيران الماضي وخصوصاً اعتبارها أنّ عرقلة قيام حكومة إنقاذية بات بمثابة خيانة لمصالح الشعب والوطن.

       كما أنّ الاتحاد العمالي العام يعتبر نفسه من أكثر المعنيين بمطالب هيئة التنسيق لجهة قرارها التوقف عن العمل وعدم الحضور ابتداءً من أول شهر تموز في المدارس الرسمية ومن الخامس من الشهر نفسه في المدارس الخاصة ودور المعلمين ومقاطعة الأعمال التحضيرية للعام الدراسي 2021 – 2022.

       ويتبنى الاتحاد كامل ما جاء في مطالب الهيئة لجهة احتساب الرواتب والمعاشات في مختلف الملاكات أو لجهة بدل النقل وتعاونية الموظفين وسواها من المطالب المحقة.

       كما أنّ الاتحاد سيتابع مع هيئة التنسيق كامل الخطوات التصعيدية واتخاذ الموقف المشترك في حال لم تلبّى مطالبها المحقة والعادلة.

أخبار مشابهة