دبي للمقاصة تحصل على العضوية الرئيسية في الاتحاد الدولي لشركات التقاص المركزي CCP12

أعلنت شركة دبي للمقاصة (ذ م م)، التابعة لسوق دبي المالي، اليوم عن حصولها على العضوية الرئيسية في الاتحاد الدولي لشركات التقاص المركزي للأوراق المالية CCP12، وذلك خلال أعمال الجمعية العمومية للاتحاد لعام 2021. ويضم الاتحاد 38 عضواً يتولون إدارة ما يزيد على 60 شركة للتقاص المركزي حول العالم.

منذ إطلاقها في أبريل 2020، كأول شركة تقاص مركزي محلية للأوراق المالية وعقود المشتقات في الإمارات والمنطقة، تمكنت شركة دبي للمقاصة من تقديم ضمانات تسوية صفقات بقيمة18.60  مليار درهم. ووفرت الشركة آليةً مطورةً للحد من مخاطر الطرف النظير لأعضاء التقاص، كما ارتقت بعملية إدارة المخاطر المتصلة بتسوية الصفقات وفق أفضل الممارسات العالمية.

وتعليقاً على هذا الإنجاز، قالت مريم فكري، الرئيس التنفيذي لشركة دبي للمقاصة والإيداع المركزي القابضة وكبير مستشاري شركة دبي للمقاصة: “يعد الحصول على عضوية اتحادات دولية مثل الاتحاد الدولي لشركات التقاص المركزيCCP12  علامة فارقة في اتجاهنا الإستراتيجي ونتطلع للعمل عن كثب مع أقراننا في الجمعية لمشاركة خبراتنا والإطلاع على أفضل الممارسات المعتمدة لتنمية خدمات شركة التقاص المركزي، الأمر الذي يعزز جهود الحد من المخاطر على المستوى العالمي ويسهم في الارتقاء بخدمات ما بعد التداول في المنطقة”.

ومن جهتها، قالت فاطمة بن قداد، المدير العام لشركة دبي للمقاصة: “إننا سعداء بإنضمام شركة دبي للمقاصة للاتحاد الدولي لشركات التقاص المركزيCCP12  والذي يضم شركات تقاص مركزي عالمية خاضعة لمختلف التشريعات. وستستفيد شركة دبي للمقاصة بشكل كبير من هذه الشراكة من خلال المشاركة في مختلف المناقشات ذات الاهتمام المشترك في مجال التقاص  والتسوية لتقليل المخاطر وتعزيز كفاءة خدمات ما بعد التداول في المنطقة “.

وقال كيفين ماكلير، رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدولي لشركات التقاص المركزيCCP12 ،: “يسعدنا الترحيب بدبي للمقاصة كعضو رئيسي في الاتحاد، ونتطلع للتعاون معها. لقد حققت أنشطة الاتحاد انطلاقة ناجحة منذ بداية العام 2021، ونحن متحمسون لتنفيذ خطة عمله الطموحة لتحقيق هدفه الرئيسي المتمثل في المساهمة في الوصول إلى أسواق مالية أكثر أماناً ونشاطاً ومرونةً”.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة دبي للمقاصة لعبت دوراً محورياً في إعادة صياغة واقع خدمات التقاص في الإمارات العربية المتحدة بفضل ما تمتلكه من أطر عمل متطورة لإدارة المخاطر ونُظم تقنية عالمية لتسوية الصفقات من شركة ناسداك. وقد وسعت الشركة نطاق خدمات التقاص والتسوية ليشمل الأوراق المالية وعقود المشتقات بما يوفر لأعضاء التقاص مجموعة متكاملة من المنتجات ضمن إطار عمل آمن ومنظم.  

أخبار مشابهة