إل جي” تقوي عرض المنتجات الطبية مع كاشف رقمي بالأشعة السينية يتميز بالذكاء الإصطناعي

كشفت شركة “إل جي الكترونيكس” عن برنامج محسن لاكتساب الأشعة السينية لخط الشركة الرقمي للكشف عن الأشعة السينية (DXD) لمنتجات أجهزة التصوير الطبي. يعد برنامج DXD، الذي تم تطويره بالتعاون مع VUNO، أول حل رعاية صحية من LG يستخدم الذكاء الاصطناعي. يوفر البرنامج المتقدم، المقترن بـ LG DXD، طريقة أكثر ملاءمة وأكثر كفاءة في الوقت لتوليد صور الأشعة السينية وتحليلها.

تم تصميم DXD للمستشفيات الكبيرة وكذلك العيادات الخاصة ، حيث يعمل برنامج DXD من LG المزود ببرنامج الحصول على الأشعة السينية على تعزيز الذكاء الاصطناعي المتقدم لمساعدة الطاقم الطبي الذي يكون مشغولاً، على اكتشاف الروابط غير الطبيعية بسرعة في الأشعة السينية على الصدر، مما يقلل من وقت القراءة عن طريق الإبلاغ تلقائياً عن القراءات المشبوهة على الصورة المعروضة. بفضل خوارزمية الذكاء الاصطناعي المثبتة سريرياً من VUNO، تتيح LG DXD للمهنيين الطبيين عرض صور الأشعة السينية الأصلية والصور التي تم تحليلها بواسطة الذكاء الاصطناعي في نفس الوقت، وهي مثالية لتشخيص أمراض الرئة مثل السل أو الالتهاب الرئوي أو سرطان الرئة. يمكن لـ LG DXD تحليل الأشعة السينية للعتامة الخلالية، والتوحيد، واسترواح الصدر، والانصباب الجنبي والعقدة / الكتلة، ثم إبلاغ مقدم الرعاية الطبية بأي تشوهات وتقديم نتيجة غير طبيعية مع خريطة حرارة ملونة أو محيط يحدد أي آفات تم اكتشافها.

تعمل LG على تعزيز مجموعتها من الحلول الطبية عالية الجودة من خلال الظهور الأول لشاشة DXD لاسلكية مقاس 14 × 17 بوصة مزودة بلوحة أكسيد توفر صوراً عالية الدقة وجرعة منخفضة. إن استخدام (CsI) والبرمجيات المحسنة يعني زيادة كفاءة التحري الكمومية (DQE) مما يؤدي إلى تقليل جرعة الإشعاع بنسبة 50 في المئة تقريباً. وبتصنيف IP68، فإن DXD الجديد آمن للاستخدام في الظروف المليئة بالغبار أو الرطبة، بينما عمر البطارية الذي يبلغ ثماني ساعات يعني سهولة الحمل وأوقات استخدام طويلة.

في السياق، قال نائب الرئيس الأول ورئيس وحدة أعمال تكنولوجيا المعلومات بشركة LG Electronics Business Solutions Company يانغ ايك هاون: “أصبح جهاز الكشف الرقمي للأشعة السينية من إل جي الآن أكثر قوة مع تكامل تقنية الذكاء الاصطناعي الخاصة بشركة VUNO”، وأضاف: “ستعمل أداة التشخيص المحسّنة لدينا على تمكين المرافق الطبية من تقليل حالات التشخيص الخاطئ، وتوفير تحليل أسرع ومساعدة المتخصصين في الرعاية الصحية في اكتشاف أمراض الصدر مبكراً”.

أخبار مشابهة