افتتاح الأقسام المرمّمة في مستشفى راهبات الوردية – الجميزة


تمّ تدشين الأقسام المتضررة في مستشفى راهبات الوردية- الجميزة- بيروت التي أعيد ترميمها بدعم من جمعية الهلال الأحمر الكويتي واللجنة الشعبية لجمع التبرعات، وذلك بعد انفجار مرفأ بيروت في الرابع من آب 2020.

تمّ تنظيم الحفل يوم الأحد 20/6/2021 برعاية وحضور سفير دولة الكويت في لبنان السيد عبد العال القناعي عميد السلك الدبلوماسي العربي، وقد حضر الحفل رئيس مجلس إدارة الهلال الأحمر الكويتي الدكتور هلال الساير، وممثل اللجنة الشعبية الكويتية لجمع التبرعات السيد طارق بدر السالم، والمستشارة والرئيسة الإقليمية لراهبات الوردية في لبنان الأخت سلفستر العلم، ورئيس الصليب الأحمر اللبناني الدكتور أنطوان الزغبي ، ومديرة المستشفى والراهبات والمهندسين، اضافة الى الطاقم الطبي والتمريضي والإداري، وحشد من الفعاليات.

تخلل الحفل كلمة للأخت نيقولا عقيقي (مديرة مستشفى راهبات الوردية)، التي عبّرت عن فرحتها بالمحبة الأبوية التي أحاطت بهذا المستشفى الإنساني والتي جعلته ينهض مجدداً من تحت الركام ليعود الى تقديم الخدمات الطبية للمرضى.

ثمّ توالت الكلمات لكلّ من رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتي وممثل اللجنة الشعبية الذين عبّروا عن استنكارهم للتفجير الذي أودى بحياة الكثيرين وتسبّب بمآس جسام، وقد نوّهوا بإرادة الحياة لدى اللبنانيين وشكروا الأخت الرئيسة على جهودها الإنسانية الجبارة.

اختتم الحفل بجولة ميدانيّة على الأقسام المرمّمة وبوعد دائم على تقديم أفضل الخدمات الطبيّة واستكمال أعمال التطور والتشديد على علاقات الأخوّة التي تجمع الشبين الشقيقين في الكويت ولبنان. 

أخبار مشابهة